بافخسوس يوضح ملابسات الاعتداء على نقطة الرباط ومقتل مواطن

بافخسوس يوضح ملابسات الاعتداء على نقطة الرباط ومقتل مواطن

عدن / القسم الإعلامي بقوات الدعم والإسناد / خاص

نفى قائد كتيبة احتياط وقائد نقطة الرباط المركزية خلدون بافخسوس الاخبار المتداولة عن سيطرة عناصر مسلحة على النقطة, خلال حادثة الاعتداء التي طالت النقطة الخميس الماضي 14 نوفمبر 2019م.

وقال بافخسوس في تصريخ لـ “القسم الإعلامي بقوات الدعم والإسناد” : ان مجموعة مسلحة من الخارجين على القانون قدموا على متن 4 اطقم وهيلكس في تمام الساعة العاشرة صباحا وعددهم حوالي 100 شخص وقاموا بمهاجمة النقطة من ثلاثة اتجاهات بمختلف انواع الاسلحة وعند وصولهم بالقرب من النقطة باشروا الافراد الذين كانوا يؤدون واجبهم بالرصاص وقذائف “الآر بي جي”, في محاولة منهم للسيطرة عليها, الا ان افراد النقطة تصدوا لها ببسالة وافشلوا الهجوم, واسطاعوا من ملاحقة المسلحين , واسر 12 مسلحا.

واضاف “بافخسوس” ان الهجوم الغادر ادى الى استشهاد الضباط “محمد صالح الجعدني” ,وإصابة احد افراد حزام لحج,

ولفت بان افراد النقطة كانوا حريصين على سلامة المواطنين المارين وبذلوا قصار جهدهم, لابعاد الاشتباكات بعيدا عن النقطة, وتعاملوا مع المهاجمين بمسؤولية حفاظا على عدم اراقة الدماء.

مؤكدا عدم التهاون مع من يحاول زعزعة الأمن والإستقرار والاعتداء على رجال الأمن, وسيتم الظرب بيد من حديد.

داعيا الجميع الى عدم التعاطي مع وسائل الإعلام التي تبث الشائعات وتسوق الأخبار الكاذبة وتوجه التهم جزافا الى افراد النقطة, باغتيال احد المواطنين بشكل عبي.

موضحا في سير تصريحه لـ القسم الإعلامي بقوات الدعم والإسناد”: ان اسباب المشكلة يعود الى محاولة القبض على مطلوب أمنيا اثناء مروره في النقطة, الا انه قاوم رجال النقطة واشتبك معهم , وتحصن بأحد الاماكن واطلق النار بشكل مباشر على الجنود, واثناء التعامل معه اصيب بطلق ناري في البطن, وعند اسعافه الى احد المشافي توفي هناك

القسم الاعلامي -بدائرة التوجيه المعنوي لالوية الدعم والاسناد .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *