القوات الجنوبية تكسر أكبر عملية هجومية واسعة شنّتها المليشيات الحُوثية غرب قعطبة

القوات الجنوبية تكسر أكبر عملية هجومية واسعة شنّتها المليشيات الحُوثية غرب قعطبة

القسم الإعلامي بقوات الدعم والإسناد/عبيد عبدالله الفقيه)

تصدَّت القوَّات المسلحة الجنوبيَّة والمقاومة الشعبيَّة في مديرية قعطبة لأكبر عملية هجومية واسعة شنّتها المليشيات الحُوثية المتحالفة مع إيران من ثلاثة قطاعات: قطاع الجُبّ ـ صُبيرة شمال حَجْر، وقطاع حبيل السَّماعي باتّجاه الفاخر وتبة عُثمان وقطاع حبيل العِبِدّي وهجوم آخر باتّجاه سائلة حُمّان، حيث تصدَّت لهم القوَّات الجنوبيَّة وكسرت العديد من الزحوف التي استمرت لساعات طوال وخلّفت خسائر فادحة بشرية ومادية بعد اشتباكات عنيفة بمختلف أنواع الأسلحة.

وكان الهجوم الحوثي قد بدأ فجر اليوم الخميس واستمر إلى ما قبل العصر تزامنًا مع وصول تعزيزات عسكرية كبيرة إلى محاور القتال يوم أمس وفجر اليوم الخميس قادمة من محافظتي ذمار وإب لتعزيز جبهات القتال شمال وغرب الضالع.

وأفادت مصادر عسكرية لـ«لمركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي» اليوم الخميس بأنَّ وحدات عسكرية جنوبية مسنودة بالمقاومة الشعبيَّة في مـ/قعطبة تمكَّنت من صدِّ أعنف هجوم لميليشيات الحوثي في عدة قطاعات بمحيط مدينة الفاخر غرب مديرية قعطبة.

وقال المتحدث الرسمي لمحور الضالع العسكري والقتالي فؤاد قائد جباري إنَّ القوَّات المسلحة الجنوبيَّة ومعها المقاومة الشعبيَّة في مـ/قعطبة صدّت وكسرت أوسع زحف لمليشيات الحوثي باتّجاه مواقع القوَّات الجنوبيَّة وإفشال كل الزحوف في جميع محاور القتال.

وأضاف تمكَّنت الوحدة الصّاروخية التابعة للقوات المسلحة الجنوبيَّة من استهداف مركبة مشاة مدرعة نوع (بي إم بي BMP) في أطراف حبيل العِبِدّي أدَّى إلى تدميرها واحراقها ومصرع من فيها، مشيرًا إلى أنَّ الوحدة الصاروخية استهدفت ـ أيضًا ـ طقماً عسكريًّا يحمل رشاش مـ/ط عيار 23 ملم وأدَّى إلى تدميره ومقتل من فيه.

وأكّد جُباري أن المعارك اندلعت فجر اليوم واستمرت حتى قريب العصر، حيث احتدمت المواجهات في جبهة الفاخر والجُبّ ومَرخَزَة وحبيل الكلب وتوسعت حتى جبهة هِجَار شمال شرقي مدينة الفاخر الواقعة غربي مديرية قعطبة وامتدت الاشتباكات العنيفة لساعات طوال خلّفت خسائر فادحة في صفوف العدوّ بالأرواح والعتاد العسكريّ.

وفي تصريح خصَّ به «المركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي» قال العميد ركن ـ محمد محسن الحالمي أبو بكيل، قائد اللواء الثاني صاعقة:” إنَّه تمَّ التصدِّي وكسر عدة زحوفات متعددة لقوات ميليشيات الحوثي ابتدأت منذُ فجر اليوم الخميس وامتدت إلى ما بعد ساعات الظهيرة.

وأضاف حاولت المليشيات الحوثية التَّسَلُّل باتّجاه مواقعنا في جنوب حبيل الكلب ـ مَرخَزَة وتبة عُثمان ومعسكر الجُبّ، وتمَّ إجبارها على التراجع تحت وطأة نيران الهاونات والمدفعية الثقيلة والأسلحة المتوسطة الرشاشة.

وأشار إلى أنَّ القوَّات الجنوبيَّة المرابطة في شمال حبيل الكلب ولكمة عُثمان وحبيل العِبِدّي وسائلة حُمّان تمكَّنت ـ أيضًا ـ من كسر وإفشال كل المحاولات التي قامت بها المليشيات الحُوثية وتمَّ تدمير عربة بي إم بي وطقم يحمل سلاح متوسط ومقتل مدير امن الحشاء ويعد من اكبر قيادات الحوثي في المناطق الوسطى وقتلى عدد كبير من المليشيات الحوثي ولازالت جثث المليشيات ملقاة في الوديان والشعاب.

القسم الاعلامي -بدائرة التوجيه المعنوي لالوية الدعم والاسناد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *