الإمارات ترفد مستشفى حيس في الساحل الغربي بكميات كبيرة من الأدوية والمستلزمات الطبية

الإمارات ترفد مستشفى حيس في الساحل الغربي بكميات كبيرة من الأدوية والمستلزمات الطبية

 

رفدت دولة الإمارات العربية المتحدة، عبر ذراعها الإنسانية “هيئة الهلال الأحمر الإماراتي”، اليوم، مستشفى “حيس” العام بالساحل الغربي لليمن، بكميات كبيرة من الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة، لمعالجة الحالات المرضية الناتجة عن انتشار وباء الكوليرا والملاريا في مدينة حيس وعدد من المناطق المجاورة لها.

وقال ممثل الهلال الأحمر الإماراتي في الساحل الغربي، إن “الهلال” تلقى نداء استغاثة من مكتب الصحة بحيس، لتوفير  مساعدات علاجية عاجلة لمواجهة الأعداد المتزايدة من حالات الإصابة بوباء الكوليرا، وتم تلبية هذا النداء من خلال توفير كميات كبيرة من الادوية اللازمة لمعالجة الحالات المرضية التي تأتي إلى مستشفى حيس، من داخل المدينة ومناطق أخرى تابعة لمديرية حيس.

وأضاف : عند وصولنا الى مستشفى حيس، قمنا بزيارة الأقسام الطبية وصادفنا طفلة لا يتجاوز عمرها 3 أشهر اسمها (أبرار علي أحمد) وبجوارها أمها تبكي على طفلتها التي تعاني من صعوبة في التنفس وجفاف حاد والتهاب رئوي، قد يؤدي إلى وفاتها لعدم توفر رقود وطبيب أطفال تخصصي، فقمنا بنقل الحالة إلى مستشفى المخأ، وغدا  سيتم نقلها إلى عدن لعلاجها على نفقة “الهلال الأحمر”

من جهته أوضح الدكتور وائل حمنة مدير مستشفى حيس العام، أن دولة الامارات قامت بإنقاذ المواطنين من خطر وباء الكوليرا، من خلال كميات العلاجات التي وصلت في الوقت المناسب.. مضيفاً أن هذا الموقف الإنساني وهذا الدعم السخي سيعمل على مواجهة خطر وباء الكوليرا، وغيره من الأمراض والأوبئة الأخرى التي تشكل خطر على حياة المواطنين.

وثمن مدير مستشفى حيس، الدعم اللامحدود الذي تقدمه دولة الإمارات للقطاع الصحي في مختلف مناطق مديرية حيس، وعلى وجه الخصوص مستشفى حيس،  الذي يحصل على دعم متواصل من “الهلال الأحمر” ، يتمثل برفده بالأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة مما ساهم  بشكل كبير في استمرار عمل ونشاط المستشفى وتقديم الخدمات العلاجية بصورة جيدة للمرضى.

وعبر عدد من أهالي مدينة حيس، عن الشكر الجزيل لدولة الامارات العربية المتحدة، وذراعها الانسانية “الهلال الأحمر” على الدعم السخي في مجالات الصحة والتعليم وغيرهما من المجالات الإنسانية والخدمية والتنموية التي أسهمت في إعادة تطبيع الاوضاع في جميع مناطق مديرية حيس ومختلف مناطق الساحل الغربي، وفي بقية المديريات والمدن والمحافظات اليمنية المحررة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *